• ×
  • تسجيل

الأحد 26 سبتمبر 2021 اخر تحديث : 09-18-2021

قائمة

استراتيجيات التعامل مع المراهقين

بواسطة : هبة محمد
 0  0  176
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
مجلة العلوم الاجتماعية على الرغم أن سنوات المراهقة تعد مرحلة نزاع بين الوالدين وأبنائهم إلا أنه في المقابل هي وقت لمساعدة الأطفال على النمو ليصبحوا أفراداً متميزين مستقبلاً، فتعد أولى سمات مرحلة المراهقة هي التمرد من قبل المراهق والرغبة في تحقيق الاستقلال.

نصائح حول استراتيجيات التعامل مع المراهقين وفقاً لموقع idshealth

1-ثقفي نفسك
اقرئي كتباً عن المراهقين. فكري مرة أخرى في سنوات المراهقة الخاصة بك، وعليك توقع بعض التغيرات المزاجية لابنك المراهق أو ابنتك حتى يمكنك التعامل بشكل أفضل. وكلما عرفت أكثر، كان بإمكانك الاستعداد بشكل أفضل.

2-تحدثي كثيراً مع ابنتك المراهقة
إذا كان لديك ابنة مراهقة يجب البدء في التحدث معها عن الحيض والإجابة عن الأسئلة المبكرة التي تطرحها في مرحلة الطفولة وعدم تجاهلها، مثل الاختلافات بين الأولاد والبنات ومن أين يأتي الأطفال ولكن دون إفراط في إمدادهم بالمعلومات فقط أجيبي عن الأسئلة. إذا كنت لا تعرفين الإجابات، فاحصلي عليها من شخص يعرفها، مثل صديقة موثوقة بها أو طبيب أطفال.

فعندما يتزايد الانتباه إلى المظهر الشخصي يعد هذا هو الوقت المناسب للتدخل بأسئلتك الخاصة مثل:

-هل تلاحظين أي تغيرات في جسمك؟

-هل لديك أي مشاعر غريبة؟

- هل أنت حزينة أحياناً ولا تعرفين لماذا؟

يجب الانتباه إلى أنه كلما انتظرت إجراء هذه المحادثات لاحقاً من المحتمل أن تتشكل لدى المراهق أو المراهقة مفاهيم خاطئة أو يصبح محرجاً أو خائفاً من التغييرات الجسدية والعاطفية، فكلما بدأ الاهتمام بالتحدث مع الطفل منذ فترة الطفولة وفتحت خطوط الاتصال مبكراً ، كانت فرصك في إبقائها مفتوحة خلال سنوات المراهقة أفضل، يمكنك القيام بالآتي:

-منح طفلك/ طفلتك كتباً عن سن البلوغ مكتوبة للأطفال الذين يمرون بها.

- شارك/شاركي ذكرياتك عن فترة المراهقة فيساعد ذلك لإراحة الأطفال أكثر.


3- تفهمي شخصية ابنك / ابنتك وتقلباتهما المزاجية
حاولي تفهم شخصية ابنك، فمن الطبيعي أن يكون قلقاً أو خجولاً بعض الشيء فتشعرين يوماً بنضج في تصرفاته وأنه طفل في اليوم التالي.

إذا أراد المراهقون صبغ الشعر أو طلاء الأظافر باللون الأسود أو ارتداء ملابس غير تقليدية، نفكر ملياً قبل الاعتراض، فقد يرغب المراهقون في القيام ببعض الأشياء غير التقليدية ومن الأفضل كثيراً السماح لهم بفعل شيء مؤقت وغير ضار.

ويمكن للوالدين سؤال أبنائهم: لماذا يريدون ارتداء ملابسهم بطريقة معينة ومحاولة فهم ما يشعر به ابنك المراهق. قد ترغب أيضاً في مناقشة كيف يمكن للآخرين أن ينظروا إليهم إذا بدا مختلفاً.


4-تعرفي على أصدقاء الأبناء

معرفة أصدقاء الأبناء وأهلهم والتواصل المنتظم بينكم يمكن أن يساعد في تتبع أنشطة ابنك المراهق دون أن يشعر بأنه مراقب.

5- احترمي خصوصية المراهقين

على الجانب الآخر يجب الانتباه إلى أن التغير أمر طبيعي خلال سنوات المراهقة و لكن التحول الجذري أو طويل الأمد في الشخصية أو السلوك قد يشير إلى مشكلة حقيقية تحتاج إلى حل فوري .

مع العلم أنه في المقابل يجد بعض الآباء صعوبة كبيرة في تحقيق ذلك ولكن إذا لاحظت علامات تحذيرية بوجود مشكلة، فيمكنك أن التدخل حتى تصل إلى قلب المشكلة. لكن بخلاف ذلك، من الجيد منحهم بعض الخصوصية.

بمعنى آخر، يجب أن تكون غرفة ابنك المراهق، والرسائل النصية، والبريد الإلكتروني، والمكالمات الهاتفية خاصة به ومراقبته من بعيد، ويجب أيضاً ألا تتوقع أن يشارك ابنك المراهق كل الأفكار أو الأنشطة معك في جميع الأوقات.

فقط يجب منحه الثقة أخبر ابنك المراهق أنك تثقين به أو بها.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

حتوم ديزاين , تصميم ديموفنف , تصميم انفنتي , تطوير , دعم فني , حتوم
تصميم وتطوير حتوم ديزاين
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:49 صباحًا الأحد 26 سبتمبر 2021.