• ×
  • تسجيل

الأحد 9 أغسطس 2020 اخر تحديث : 08-09-2020

الثقافة السعودية قفزة نوعية خلال عام.. بالأرقام!

بواسطة : هبة محمد
 0  0  331
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
مجلة العلوم الاجتماعية طفرة كبيرة للنشاطات والفعاليات الثقافية السعودية، أظهرها تقرير أصدرته مؤخراً وزارة الثقافة بقيادة وزيرها الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان.
ولو عدنا بشريط ذكرياتنا سنة إلى الوراء، لمرت أمامنا مشاهد من تلك الجهود المبذولة والتنظيمات المدروسة، التي تؤكد أن الأرقام جاءت نتيجة لها.
تطور نوعي

التقرير أظهر للمرة الأولى أرقاماً وإحصاءات لافتة عن التطور النوعي الذي شمل القطاعات الثقافية ومنها الأفلام والمكتبات، التراث، الكتب والمتاحف، الفنون البصرية، الموسيقى، الآثار، فنون الطهي والمهرجانات، والفعاليات الفنية المختلفة.
ففي إقامة مهرجانات، أثبتت السعودية لعام 2019 تمكنها من إداراة أروع المهرجانات التي وصلت للعالمية في أنشطتها، فقد أظهرت الإحصاءات أن: 55% من السعوديين والمقيمين، حضروا فعالية أو مهرجاناً على الأقل خلال عام 2019، فيما أقيمت 350 فعالية في 90 مدينة سعودية، حيث بلغ عدد زوار مهرجان سوق عكاظ وحده نحو نصف مليون زائر.

المجال الموسيقي
أما في المجال الموسيقي، فقد كشفت الأرقام مدى تطور الاحتفاء بالموسيقى وانتشار الفرق الموسيقية الشبابية، إذ بلغ عدد المتابعين للإنتاج الموسيقي السعودي 5.5 مليون مستمع.

جوائز للرواية السعودية
وفي وقفة مع الأدب، تكشف أنه خلال عام 2019 تم إصدار 604 كتب منها 161 رواية سعودية منشورة، كما حصل 3 روائيين سعوديين على الجائزة العالمية للرواية العربية.

وفي السينما هذا القطاع الترفيهي الحيوي، بلغ عدد دور العرض التجارية الخاصة 12 دار عرض، ارتادها منذ افتتاحها عام 2019 نحو 4 ملايين شخص، تابعوا 101 فيلم سعودي، تم إنتاجها وتصنيفها بين روائية وقصيرة ووثائقية.
في حين أن المسرح، مثّل ظاهرة فنيّة جمعت بوعي بين الممثل والمُشاهِد، حيث أسهمت التغييرات التي واكبت رؤية المملكة 2030 في نمو أعداد العروض المسرحية، التي وصلت إلى 155 مسرحية قدمتها الجمعية العربية السعودية للفنون والهيئة العامة للترفيه. وقد حضرها نحو 94565 شخصاً. كما حصلت مشاركات المسرح السعودي في الخارج على 300 جائزة.

أرقام تتصاعد
أرقام الكتب التي تم إيداعها، وصلت عام 2019 إلى 7687 كتابا في مكتبة الملك فهد الوطنية، وبلغت نسبة الكتب المترجمة إلى العربية 18.26%. في حين بلغت مبيعات سوق النشر في السعودية 4.5 مليار ريال.
فيما أظهرت فنون العمارة والتصميم مبادرات عملية، غاية في التطور والإتقان، مثل أنسنة المدن بلغة معمارية عابرة للحدود، حيث حازت 8 مشاريع على جائزة آغا خان العالمية، كما أشار التقرير إلى وجود 13 قسم عمارة و17 قسم تصميم داخلي.
في الجامعات السعودية، بلغ عدد زيارات الفنون البصرية في المتاحف الخاصة 303162 زيارة.

اللغة موضع اهتمام
أما اللغة، فقد تم إحداث 10 معاهد لتعليم اللغة العربية لغير الناطقين بها داخل السعودية، ونالت السعودية 7 كراسي أبحاث علمية سعودية، للغة العربية والدراسات الإسلامية خارج السعودية.
في حين رصد فن التراث 5 مواقع مسجلة ضمن التراث العالمي في اليونسكو، وتم حصر 1985 من المواقع العمرانية.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 09:52 مساءً الأحد 9 أغسطس 2020.