طرق لتفادي اضطرابات الطعام في فترة المراهقة

بواسطة : هبة محمد
 0  0  38
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
مجلة العلوم الاجتماعية تنتاب المراهقات حالة من تناول الكثير من الطعام غير الصحي التي يتبعنها، والتي يمكن أن يعرضهن لمشاكل الوزن الزائد، مما يزيد من خطر إصابتهن بمرض السكري من النوع الثاني، وتوقف التنفس أثناء النوم، ومشاكل المفاصل، وأمراض القلب وبعض أنواع السرطانات.
كما ينتاب المراهقات اتباع نظام غذائي شديد الصرامة للمحافظة على الوزن المثالي، والذي يمكن أن يؤدي إلى مشاكل صحية أخرى، مثل: التعب وضعف التركيز وفقدان كتلة العضلات وكثافة العظام، في بعض الحالات، قد يؤدي إلى اضطرابات الطعام، مثل: فقدان الشهية أو الشره المرضي.
إلا أن هناك بعض علامات وأعراض تدل على معاناة الفتيات في هذه المرحلة العمرية من اضطراب الطعام، تشمل اتباع نظام غذائي ثابت أو متكرر، ممارسة التمارين بشكل مفرط، تجنب تناول الطعام، الدوار، عدم فقدان الوزن.
ولكي نتجنب مشاكل اتباع عادات غذائية غير صحية، والإصابة باضطرابات الطعام، فيجب أن يكون النظام الغذائي الخاص بالفتيات في فترة المراهقة نظاماً صحياً، يشمل جميع العناصر الغذائية، وهي:

1- الألبان والأطعمة المصنعة من منتجات الألبان.
2- أطعمة تعتمد على الحبوب الكاملة، والبقوليات مثل: الفاصوليا، اللوبيا، والعدس.
3- أطعمة تحتوي على البروتينات، الفراخ، اللحوم الحمراء، البيض، والفول.
4- أطعمة تحتوي على النشويات، مثل المعجنات، والعيش البني.
5- أطعمة تحتوي على الكربوهيدرات، مثل الأرز، والمكرونة.
6- أطعمة تحتوي على الحديد، كالتفاح، الموز، الباذنجان، ومعظم الخضراوات والفواكه.

يجب الالتزام بتناول هذه العناصر بتوازن، على أن يتم الاعتدال في تناول كل منها، حسب حاجة الجسم، وذلك حتى لا يؤدي نقصه لحدوث مشاكل صحية، وعلى سبيل المثال: نظام غذائي خالٍ من منتجات الألبان على فترة طويلة، يتسبب في نقص كمية الكالسيوم، وفيتامين D المهم لصحة العظام والحفاظ على الكتلة العظمية.
ويعد اتباع نظام غذائي نباتي تخطيطاً سيئاً للغاية على المدى الطويل، حيث يمكن أن يتسبب في إصابة الفتيات في هذه المرحلة العمرية بنقص الحديد، وفيتامين B12، والذي يمكن أن يتسبب في حدوث فقر الدم عند الفتيات، بالأخص في فترة الطمث.
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 03:38 مساءً الجمعة 18 أكتوبر 2019.