• ×
  • تسجيل

الجمعة 24 فبراير 2017 اخر تحديث : 02-21-2017

قائمة

لهذه الأسباب تجنّبي الصراخ على طفلك

بواسطة : هبة محمد
 0  0  223
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
مجلة العلوم الإجتماعية الصراخ على الطفل هو أحد الأساليب التي قد يستسهلها الإباء والأمهات كونها تأتي بنتائج فورية، فمثلا يكف الطفل عن تصرف ما فور سماعه صراخ والديه. ولكن نتائج هذا الأسلوب تكون سلبية على الطفل في نواحي كثيرة. تعرّفي على الأسباب التي ستدفعك إلى تجنّب الصراخ على طفلك:

- الثقة بالنفس: الطفل الذي يصرخ عليه والديه باستمرار غالباً ما يشعر بعدم قيمته كفرد، وهذا سيؤدي إلى انطواءه وعدم مشاركته في المجتمع حوله.
- الخوف: غالباً ما يؤدي الصراخ إلى شعور الطفل بالخوف ومن ثم يتراكم هذا الإحساس ليؤدي إلى شخصية ضعيفة وخائفة وليس لديها القدرة على حل مشاكلها.
- العدوانية: الأطفال الذين يتعرضون إلى التعنيف والصراخ من قبل ذويهم باستمرار غالياً ما تتسم شخصيتهم بالعدوانية عندما يصلون عمر الأربع أو الخمس سنوات. فهم يشعرون بغضب وعدوانية في داخلهم.
- مشاكل التركيز: عدم القدرة على التركيز هو أحد المشاكل التي يعاني منها الطفل بسبب الإساءة العاطفية التي يتعرض لها.

والان بعد أن عرفت مساوئ الصراخ على الطفل، اليك نصائح لتساعدك على التخفيف من صراخك:
- فكري بما يستثير غضبك وحاولي تجنبه
- فكري بعدد المرات التي تثنين فيها على طفلك مقابل المرات التي تصرخين فيها عليه
- كوني حاسمة وجادة في نبرة صوتك بدلا من الصوت العالي.
- تقبّلي طفلك كما هو وعامليه وفقا لعمره
- استبدلي كلمات التوبيخ بكلمات الثناء والمحبة
- اشرحي له خطاه قبل أن تصرخي وتؤنبيه
- استخدمي الحوافز والمكافئات لتحسين سلوكه بدلا من الصراخ عليه

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )