• ×
  • تسجيل

الأربعاء 28 يونيو 2017 اخر تحديث : 06-22-2017

قائمة

كيف تحمي أطفالك من مخاطر مواقع الألعاب الالكترونية؟

بواسطة : هبة محمد
 0  0  2.7K
زيادة حجم الخطزيادة حجم الخط مسحمسح إنقاص حجم الخطإنقاص حجم الخط
إرسال لصديق
طباعة
حفظ باسم
مجلة العلوم الإجتماعية يعشق الأطفال الدخول على مواقع الألعاب عبر الانترنت، الأمر الذي يعرضهم بلا شك لمخاطر هذا المواقع. لذا، أصبح من واجب الآباء حماية أطفالهم من التعرض لأي موقف بغيض أو مزعج، قد ينتج عن استخدامهم لمواقع الألعاب الموجودة على شبكة الإنترت. وفيما يلي، مجموعة من النصائح التي تحافظ على سلامة أطفالك عند استخدامهم لمواقع الألعاب.


أولاً: لا تستهين بالنصائح: عليك أن تقدم لأطفالك بعض نصائح السلامة الأساسية التي يجب عليهم أن يقوموا باتباعها عند تصفح الإنترنت. حيث يجب أن تحذر أطفالك من الأشياء الضارة والمواقف البغيضة التي قد يتعرضون لها أثناء استخدام الإنترنت، وكيفية التعامل مع هذه المواقف. وبعيداً عن فوائد الإنترنت، فإنه يعتبر موطناً أيضاً لقراصنة وبلطجية الإنترنت، لذا حذر أطفالك من التعامل مع هؤلاء الأشخاص، واطلب منهم أن يتحدثوا معك دون تردد إذا تعرضوا لمثل هذه الأمور.
ثانياً: شاركهم اللعب: حاول أن يكون لك دور في اللعبة، وشارك أطفالك في ألعابهم على الإنترنت. حتى إذا لم تكن من محبي هذا النوع من الألعاب، ينبغي عليك أن تحاول على الأقل أن تلعب معهم، فقط لضمان سلامتهم. أما إذا كنت من محترفي هذه الألعاب، فمن الواضح أن طفلك لن يكون المنافس الأمثل لك. لكن مشاركة أطفالك في ألعابهم، تعتبر من أفضل الطرق لمساعدتهم على تعلم ما يجب القيام به، وما لا يجب فعله أثناء اللعب عبر الإنترنت. كما يمكنك أيضاً أن تعلمهم كيف يتعاملون مع غيرهم من اللاعبين عبر الإنترنت، والاستمتاع في الوقت نفسه بالبقاء في أمان.
ثالثاً: عليك أن تدرك أن قراصنة الإنترنت موجودون في كل مكان: لذا، إذا كنت جديداً في عالم الألعاب عبر الإنترنت، يجب عليك أولاً أن تتعلم كيفية التعامل مع هؤلاء الأشخاص عبر الإنترنت. وبمجرد أن تعرف كيف تتعامل بشكل جيد مع هؤلاء الأشخاص، يمكنك أن تُعلم أطفالك ما تعلمته.
تجدر الإشارة إلى وجود العديد من مواقع الألعاب المنتشرة على شبكة الإنترنت، لذا يجب أن تنبه أطفالك إلى ضرورة توخي الحذر بغض النظر عن الموقع الذي يستخدمونه.
رابعاً: تأمين الخصوصية: اطلب من أطفالك عدم مشاركة أو تبادل معلوماتهم الشخصية مثل: العنوان أو رقم التليفون مع غيرهم من اللاعبين على الإنترنت. وامنع أطفالك من مقابلة أي شخص، تعرفوا عليه مؤخراً عبر الإنترنت، وجهاً لوجه. إذا طلب منهم أي شخص اللقاء معهم، اطلب من أطفالك أن يخبروك بالأمر أولاً.
خامساً: التقيد بالأخلاقيات العامة: اطلب من أطفالك استخدام لغة ومفردات لائقة، عند التواصل مع اللاعبين الآخرين. أيضاً، تأكد من أن أطفالك يتبعون القواعد المنصوص عليها في مواقع الألعاب التي يستخدمونها.
سادساً: الاسم الحقيقي ليس ضرورياً: تأكد من أن طفلك لا يستخدم اسمه الحقيقي في أي لعبة. تحقق من الأمر، وتأكد من أن طفلك لا يختار أي اسم يكشف عن أي معلومات شخصية مثل اسم شخص ما أو رقم تليفون. أيضاً، تأكد من أن اسم المستخدم الخاص بطفلك يتوافق مع سياسات الموقع.
سابعاً: احذر من المحادثات الصوتية: يجب أن يتوخى أطفالك الحذر عند استخدام المحادثات الصوتية. مرة أخرى، ذكّر أطفالك بألا يقوموا بالكشف عن أي معلومات شخصية أثناء تحدثهم مع الغرباء من خلال المحادثات الصوتية.
ثامناً: تحديد الوقت: يجب أن تتحقق من الفترة الزمنية التي يقضيها أطفالك في استخدام مواقع الألعاب على شبكة الإنترنت. فمن المتعارف عليه أن استخدام الألعاب على الإنترنت قد يتحول إلى نوع من الإدمان، والأطفال يميلون إلى قضاء ساعات أمام الجهاز، لإنهاء لعبتهم المفضلة. لذا، يجب أن تضع حداً للوقت الذي يقضيه أطفالك وهم يلعبون ألعابهم المفضلة على الإنترنت. كما يجب أن تمنع أطفالك، من تحميل أي لعبة بدون الحصول على موافقتك.
تاسعاً: الألعاب المناسبة: اسمح لأطفالك بلعب الألعاب المناسبة والملائمة لأعمارهم فقط. كما يجب أن تحرص على أن يختاروا الألعاب الشهيرة ومن المواقع الموثوق منها وذات السمعة الطيبة. وتجدر الإشارة إلى أنه من السهل اقتياد الأطفال إلى المواقع الخبيثة، لذا يجب توخي الحذر.
هذه النصائح، سوف تساعد أطفالك على البقاء في مأمن من مخاطر الألعاب الموجودة على الإنترنت بإذن الله.

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )