• ×
  • تسجيل

الإثنين 19 نوفمبر 2018 اخر تحديث : 11-12-2018

قائمة

almushref
بواسطة  almushref

اهمية انشاء مركز للبحوث الاجتماعية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

الثورة المعلوماتية خير تعريف لعصرنا وخير دليل لمدى أهمية الاستفادة من المعلومات والبيانات لتخطيط البرامج الصحية المقدمة من قبل الوزارة فلقد لوحظ من خلال الدراسات العديدة التي طبقت في مجال البحوث الاجتماعية الصحية، مدى الاهتمام المتنامي في الدول الغربية لتفعيل دور الأخصائي الاجتماعي البحثي علاوة على الخدمات والأدوار التقليدية المتعارف عليها والتي يقدمها في مجال الخدمة الاجتماعية الطبية،


فالأخصائي الاجتماعي الطبي بسبب طبيعة عمله في المستشفيات والمراكز الصحية مؤهل للإطلاع يومياً على كم كبير من البيانات الخام التي يمكن تحليلها واستخراج النتائج منها، لتوجيه سير العناية الطبية، ورفع تصورات واقتراحات الى أصحاب القرار. ومن الإسهامات الهامة التي يمكن لمركز الأبحاث الصحية الاجتماعية تقديمها:- 1. تقييم الخدمات الصحية المقدمة من وجهة نظر العميل أو المستفيد من الخدمة. 2. معرفة مدي فعالية الخدمات الوقائية التي تقدم من قبل الأجهزة الصحية عن طريق القيام بمسوح دورية لمعرفة مستوى المواطن الثقافي الصحي وكيفية القيام بحملات توعيه تثقيف صحية تصل الى جميع المستويات الاجتماعية والثقافية. 3. دراسة الثغرات في برامج مكافحة الأمراض الناجمة عن ضعف الاشتراك الإيجابي من جانب الأهالي ووضع الحلول الناجحة ويمكن طرح مثال على ذلك حملة مكافحة شلل الأطفال والتي كانت حمله ناجحة،4. ولكن كان يمكن أن تجني ثمارها بطريقه اكثر فعالية لو تم عمل مسح اجتماعي صحي مبدئي للأحياء وتحديد الأحياء الأكثر استحقاقاً لهذه الخدمة ومعرفة كيفية حث المواطنين عن طريق الإعلام وغيره للمشاركة الفعالة في هذه الحملة،5. كذلك معرفة الطريقة المثالية التي يتم من خلالها تغطية الأطفال المستهدفين من هذه الحملة دون إهدار للجهد والوقت والمال وهل يفضل أن تكون في المدارس أو المنازل أو المراكز الصحية. مع عمل حصر سكاني لكل حي يوضح الهرم السكاني لقاطني المنطقة حتى يمكن عمل تخطيط مدروس للخدمات الصحية المقدمة لهم. 6. دراسة الأسباب الاجتماعية للمرض ومن ثم تحسين البيئة صحياً والاستفادة من الإمكانيات المتاحة لإدخال التحسينات المطلوبة من تحسين بيئة الحي،7. بيئة المدرسة،8. وبيئة المنزل. 9. ترشيد الانتفاع بالخدمات الصحية والطبية والدوائية التي تقدمها الدولة. هذه المعلومات والبيانات القيمة التي سوف تقدمها الأبحاث والمسوح الاجتماعية الصحية والتي تصب في المركز، سوف تقدم خلفيه معلوماتية هامة وحيوية توضح صوره عن المجتمع وقيمة الصحية وأنشطته الثقافية والمشكلات الملحة التي تتطلب تدخـلاً سريعاً ويرفع تقرير أسبوعي أو شهري عن التغيرات التي جدت والتي تتطلب تدخلاً من الأجهزة الصحية. ويكون مركز الأبحاث الاجتماعية الصحية مركز وطني يشرف عليه أستاذ جامعي من كلية علم الاجتماع لديه القدرة على تسيير مجريات العمل البحثي على الطريقة العلمية الصحيحة ويكون له مرجعية علميه لها قيمتها وتحت أشرافه وأمرته مجموعه من الأخصائيين الاجتماعيين يقومون بعمل المسوح والأبحاث التي يتم تجميعها لتكون مادة لتحديد الخطط والبرامج الصحية، سواء العلاجية أو الوقائية وترتبط بهذا المركز جميع إدارات الخدمة الاجتماعية الطبية في كل أنحاء المنطقة الإقليمية التي يتبعها المركز، وعليه يتم توضيح كيفية جمع البيانات اليومية من قبل الأخصائيين الاجتماعيين وتخزينها في الحاسوب وإرسالها إلي المركز لتجميعها ورفع صورة واقعية معاشه لأصحاب القرار.

:الكاتب
اخصائيه اجتماعيه امال السايس
مستشفي الملك فهد بجدة




إرسال لصديق
بواسطة : almushref
 0  1  16.3K

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )