• ×
  • تسجيل

الأحد 26 سبتمبر 2021 اخر تحديث : 09-18-2021

قائمة

almushref
بواسطة  almushref

المعاق دمعة ..أمل .. إبتسامة..!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
قالت: إحدى الامهات انني امضي بالساعات الى جواره وهو يتألم بصمت ويصيبني الالم واجهش بالبكاء حيث اني لااعلم مصدر المه ولا يستطيع الافصاح عنه ولا استطيع انا اعرف ما يؤلمه..
وتقول اخرى: انه طفلي وقد تمزقت احشائي لانجبه وعليا رعايته بالحب والحنان ..
واخرى تقول : انه اكبر ابنائي وفلذة كبدي..
وقريبة تقول : يشتد حزني عليه حين اراه ينظر الى اطفال يجرون ويلعبون وتزيد الحسرات ..
وهناك العديد والعديد من الاسر والمعاناة التي تحتوي في بيتها معاق وقد تختلف نظرة هؤلاء اليهم في التعامل معهم ..!
ولكن كيف نتصور ذهول الاسرة حين تسمع ان زائرها القادم الى الحياة معاق ، وكيف تتصور العيش مع معاق بين اربع جدران ؛ فالمعاق كائن بشري كان قدره ان يصل الى الحياة بتخلف بعض اعضائه وعدم اكتمال تكوينها قد تكون تشويهيه خلقية اوقد تكون بسبب حادثة ما ، فالمهم والاهم في كيفية احاطته برعاية بعطف وحنان دون النظر اليه بعينين الشفقة ودون جعله رهينا حبيسا خلف اعاقته ، قد لانشعر بما يعتريه من الم حين ننظر اليه فترتجف يديه فيسقط كأس ويرتد خجلا فيوقع طاولة او مزهرية فيثير ازدرائنا نهشا في داخله فيصب غضبه على من حوله ، ونزيد نحن من معاناته والامه دون ان نشعر له بما يخالج احاسيسه ونفهم مشاعره لانه حرم من ابسط حقوقه وشلت قدراته وعدم حركة اعضائه
انه بشر خلق مثلنا ويحمل كومة مشاعر واحاسيس في داخله ..
يجب أن نشعر له بأنه حرم من حاسة او عضو لايستطيع حراكة بشكل طبيعي مما يزيده معاناة ، إن نظرة المجتمع للمعاق نظرة عقيمة صماء لاترى فية غير عيب ونقص او قصور في العقل وفي الخلق لهذا وجب علينا التعامل معه بشكل عادي وتفهم اعاقته والصبر عليها قدرالمستطاع فهو بالاول والاخير إنسان لديه قلب حساس ولديه مشاعر يشاركنا بها وان حرم من مشاركتنا احاسيسه فيكفي لنا مشاركته همومه وربما لو شاركنا في الحياة ليكون أكثر اندماجا ، ولتخفيف من اعاقته سيحول ذلك بينه وبين نفسه وهنا سيختلف الامردون شك !قد تعاني الاسرة كثيرا ولكن يجب ان تخفي عنه انه ثقل على عاتقهم ؛
فلمادا علينا ان نشعره بانه مختلف عن بقية اقرانه واخواته ويعامل بمعامله مختلفه ،ان هذه الفئه تكون شديدة الحساسيه والتأثر من نظرات الاشفاق عليه او سماع ضحكات حين لايستطيع عمل شيئ ويأتي بعمل خارج عن ارادته فإن تالمه داخليا يشل قدراته وان حاول بها مجددا ؛ فإن الإعاقة مشكلة تفرض علينا ولكن كيف نتعامل معها ونحلها بصورة مرضية إنسانية اولأً واجتماعيه تانياً.. لهذا الانسان المقدرعليه المبتلي من الله سبحانه وتعالى ..
قد يكون ليس بمقدورنا ابعاد نظرات هؤلاء الناس عنهم التي تمنحهم وتزيدهم ابتعاد من نظرات الاشفاق والاستغراب التي تزيدهم خذلان وتخلفا عن مجتمعهم فيكفي ان هذا الشعور نحوهم يولد لديهم نظرة مجتمعهم بنقصه أوعدمه ، ويتولد ذلك نتيجة النظرة العامة لإعاقاته وليس لكونه أنسانا ، وان الاسرة والمجتمع في تجاهل عنهم وحجزهم و عدم اخراجهم للنور ليروا الحياة ..
فان المجتمع الغير مثقف يعتبر مجتمع معاق جاهل بليد في كبث الاحاسيس نحوهم وبخلهم عليهم بإبتسامة أمل ومسح دمعة معاق تعطلت قدراته وحركاته خارجا ً عن ارادته ليس بمشيئته ؛
وبتلك الرؤية التي ينظرون بها الى المعاق وربما يكون الأمر أكثر سوء من نظرات ، وبالتالي فأن هذه المعاملة ستزيد من احباطهم حزنهم والالامهم وأنفصالهم عما يدور حولهم فان المعاق إنسان ذو قلب بحاجة الى مشاركتنا في الحياة ..
بقلمي _ 465

إرسال لصديق
بواسطة : almushref
 0  0  4.3K

التعليقات

التعليقات ( 0 )

التعليقات ( 0 )

حتوم ديزاين , تصميم ديموفنف , تصميم انفنتي , تطوير , دعم فني , حتوم
تصميم وتطوير حتوم ديزاين
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +4 ساعات. الوقت الآن هو 10:02 صباحًا الأحد 26 سبتمبر 2021.